أخبار ونشاطات المجالس

الاتحاد الإسلامي الكردستاني يصدر بيانا حول الحرب بين أنقرة وحزب العمال

الاتحاد الإسلامي الكردستاني يصدر بيانا حول الحرب بين أنقرة وحزب العمال

أصدر المجلس التنفيذي للاتحاد الإسلامي الكردستاني، السبت، بيانا حول المعارك العسكرية الجارية بين حزب العمال الكردستاني والقوات التركية على أراضي إقليم كردستان.

وقال المجلس في بيانه أنه "وللأسف الشديد يدفع المدنيون العزل ضريبة المعارك بين الجيش التركي وعناصر حزب العمال الكردستاني"، موضحا أن "كافة الأطراف سواء الداخلية أو الخارجية لا تحرك ساكنا سوى إعادة نفس الكلمات السابقة ولا يملكون شيئا لتغيير الأمور".

وأضاف "نحن في الاتحاد الإسلامي الكردستاني فضلا عن استيائنا ورفضنا لهذا الحرب غير المتكافئ، نعلن لكافة الأطراف وليعلم الجميع أن موقفنا ثابت برفض الحلول العسكرية والأمنية للمشاكل"، مؤكدا أنهم "عملوا جاهدين على إيصال موقفهم هذا".

واستدرك المجلس في بيانه أن "مثل هذه الحروب لا نتائج يرجى منها، ولا تنتهي إلا بخراب الوطن والشعب في كردستان وهي استنزافية لطاقة المواطنين ولا نهاية لها"، وأشارت إلى أنه "لا يجوز لأي جهة كانت أن تبيح لنفسها وباسم النضال القومي أن يتسبب بالكوارث للشعب والوطن".

وختم المجلس التنفيذي للاتحاد الإسلامي الكردستاني بيانه بالقول "طاولة الحوار والمفاوضات هو السبيل الوحيد لحل كافة القضايا العادلة"، موضحة أنه "حتى وإن كانت مجالس الحوار قليلة أو نادرة، فإن نتائجها أفضل بكثير من الحلول الأخرى".